تابعنا على فيسبوك

    
    سوسة: الدورة الاولى للمهرجان الدولي للفيديوهات التوعوية سوسة: الدورة الاولى للمهرجان الدولي للفيديوهات التوعوية

    سوسة: الدورة الاولى للمهرجان الدولي للفيديوهات التوعوية

    By منصف كريمي / سينما / الجمعة, 16 تموز/يوليو 2021 13:59
    على مدار ثلاث أيام وبالساحات العامة المفتوحة للعموم بمدينة سوسة تنظم شركة I love events من 13 الى 15 أوت القادم فعاليات الدورة الاولى لـ"المهرجان الدولي للفيديوهات التوعوية fivs "حيث يتضمن برنامجه حسب ما افادنا أيمن طرشون المكلف بالإعلام في هذا المهرجان تقديم مجموعة من العروض التنشيطية والترويجية للتراث المحلي والصناعات الوطنية و السياحية وحملات مجتمعية ومسابقات في أفلام الهواتف الذكية و الموبايل إضافة لعروض الفيديوهات التوعوية معتمدة على تكنولوجيا حديثة في الإضاءة و شاشات عملاقة.
     
    كما ينظم هذا المهرجان مسابقة دولية خاصة بتصوير فيديوهات عن طريق جميع أنواع الكاميرات بما في ذلك كاميرات الأجهزة الذكية (الهاتف المحمول) على شرط تحديد نوع الكاميرا أو الجهاز المستخدم في التصوير في استمارة التقدم للمسابقة كما يجب تقديم جميع الفيديوهات باللغة العربية وإذا كان الفيديو ناطقاً بغير العربية يجب أن تحتوي نسخة الفيديو على ترجمة للعربية، ويجب ألا تقل مدة الفيديو عن 3 دقائق وألا تتجاوز مدته 6 دقائق ويمكن المشاركة بعمل واحد في كل مسابقة على ان تراعي لجنة تحكيم هذه المسابقة جودة الصوت والصورة و الموسيقى التصويرية والمؤثرات الصوتية الموظفة بشكل يخدم العمل فنيا كما لا تقبل الفيديوهات والسيناريوهات التي تحرض على أي شكل من اشكال العنف والكراهية والتمييز بجميع أوجهه او استعمال الألفاظ النابية او استعمال الايحاءات اللاأخلاقية او التي تحمل خطاب سياسي يشترط الالتزام بالمبادئ والأخلاقيات الملائمة للمجتمع العربي والإسلامي وعلى ان تكون المشاركة في هذه المسابقة قد قدمت قبل يوم  30 جوان الماضي كما أنه يجب أن يتم تقدّم نسخ الفيديوهات بحالة جيدة وتحتفظ الهيئة المنظمة بالحق في رفض أي نسخة فيديو استلمتها في حالة غير جيدة ويمكن لمقدّم الطلب في هذه الحالة تقديم نسخة جديدة في الاجال وفي حال عدم تقديم نسخة في حالة جيدة تحتفظ الهيئة المنظمة للمسابقة بالحق في سحب الفيديو من المسابقة دون أي التزام من طرفها  ويُسمح لصناع الفيديوهات ان يستخدموا أي تقنية مونتاج متوفرة على ان تقوم لجنة الإختيار وفقاً لتقديرها المطلق باختيار الفيديوهات المشاركة في المسابقة وفي حال اختيار الفيديو للمشاركة في المسابقة تقوم إدارة المهرجان بإبلاغ صاحب الفيديو عبر البريد الإلكتروني كما ستقوم بإبلاغ من وقع عليهم الاختيار بالخطوات التي يتعين عليهم القيام بها وتحتفظ إدارة المهرجان بالحق في الإعلان عن الفيديوهات المشاركة في المسابقة كما انه في حال عدم اختيار الفيديو لن يتم تقديم أية تعليقات أو أسباب حول القرار برفض أي فيديو في المسابقة كما انه بمجرد اختيار الفيديو لن يحق لمقدّم الطلب سحب الفيديو أو تقديمه أو عرضه بما يؤثر على وضعية العرض الواردة في استمارة المشاركة وتعرض بعدها الاعمال المرشحة للمسابقة على لجنة القبول في الاوقات المحددة للنظر في مشاركتها في المسابقة طبقا للمعايير والشروط المحدّدة وستمنح لجنة تحكيم دولية مستقلة مجموعة من الجوائز الخاصة بالإنتاجات المتميزة في كل مختلف المسابقات ليتم عرض الانتاجات المتوّجة على شاشات التلفزيونات و منصات الشركاء الإعلاميين مع تخصيص جائزة للجمهور عبر مواقع التواصل الإجتماعي.
     
    وتجدر الاشارة الى ان المهرجان الدولي للفيديوهات التوعوية fivs وقّع مؤخرا اتفاقية شراكة مع هيئة تنظيم مهرجان البوابة الرقمية للفيلم القصير الدولي الذي ينتظم بالجزائر الشقيقة والذي يديره دليل بالخوذير حيث ستكون هذه الاخيرة الدولة الثالثة من ناحية عدد المشاركين في هذا المهرجان.
     
    وفي لقاء مع وليد بن حسن مدير ومؤسس المهرجان الدولي للفيديوهات التوعوية أفادنا ان هذا المهرجان "يعتبر الأول من نوعه في العالم الذي ينتظم بتونس ومن خلال مشاركات جزائرية هامة ومتنوعة وبالتركيز أساسا على مسابقة دولية على القيم الانسانية حيث نرغب في منح القيم الانسانية قيمتها الحقيقية واخترنا 4 محاور وهي الرحمة، الإحسان الصدق والأمانة حيق سترصد لاحسن المشاركات جوائز قيّمة وسيكون المهرجان في الفضاءات المفتوحة على ضفاف شاطىء بوجعفر وبساحة المدن المتوأمة بمدينة سوسة بالساحل التونسي ليمثّل هذا الحدث منصة لتقديم الانتاجات السمعية البصرية و الترويج للمبادئ و القيم الإنسانية النبيلة كما سيفتح نافذة لتسويق الثقافة المحلية و الخصوصيات السياحية و المنتوجات الوطنية وكل ما تزخر به الجهة من مخزون ثقافي و إبداعي، و ستجمع الفعاليات اليومية للمهرجان آلاف الأشخاص حول عروض تنشيطية مبهرة باستخدام أحدث التقنيات الضوئية و البصرية في فضاء مفتوح مجانا للجميع مع مسابقات و جوائز للجمهور بحضور شخصيات رسمية و ثقافية و فنية إضافة للمبدعين و الحرفيين و المؤسسات الوطنية المساهمة و جمعيات المجتمع المدني الشريكة ليكون حدثا هاما يخلق حركية إقتصادية و إجتماعية متميزة".
     
    جدير بالذكر ان حلم إحداث هذا المهرجان انطلق من فكرة وليد بن حسن المدير المؤسس و صاحب المؤسسة الرائدة في الإنتاج و العرض السمعي البصري I love events وذلك  قصد تشجيع المبدعين و صانعي المحتوى الهادف على إنتاج فيديوهات توعوية و إيجاد مساحة لتقديم تعبيراتهم الفنية وعرضها للجمهورع بر الشاشات العملاقة في الساحات العامة و عبر وسائل شبكات التواصل الإجتماعي، و قد لقيت الفكرة تجاوبا من الفاعلين في المجال الإبداعي و مكونات المجتمع المدني و مختلف المؤسسات الاعلامية و خاصة إتحاد إذاعات الدول العربية  ذلك ان هذا المهرجان يجمع صانعي المحتوى في تونس و الوطن العربي والعالم بهدف إنتاج فيديوهات توعوية تساهم في ترسيخ القيم الانسانية وحث الناس على نشر القيم النبيلة من تسامح وتآخ ونوايا حسنة وغيرها من المبادئ التي من شانها ان تغير العالم الى الاحسن من خلال توظيف ثقافة الصوت والصورة كأداة للتربية وتحفيز الشباب و الطلبة على كتابة السيناريو و دعمهم في تصوير أعمالهم و منحهم منبرا لعرضها على شاشات عملاقة للعموم و بثها على منصات التواصل الاجتماعي قصد إيصال رسائلهم النبيلة لأكثر عدد من الناس و التأثير إيجابيا على المجتمعات.
     
     
    الدخول للتعليق
    • الأكثر قراءة
    • آخر الأخبار

    Please publish modules in offcanvas position.