تابعنا على فيسبوك

    
    النجم  التونسي خالد بوزيد لتوانسة: هكذا أقيم الدراما التونسية في العشرية الأخيرة النجم التونسي خالد بوزيد لتوانسة: هكذا أقيم الدراما التونسية في العشرية الأخيرة

    النجم التونسي خالد بوزيد لتوانسة: هكذا أقيم الدراما التونسية في العشرية الأخيرة

    By سليم سعيد / ضيوف توانسة / الإثنين, 21 كانون1/ديسمبر 2020 10:08
    ضيفي في حوار الصراحة لهذا اليوم، نجم من نجوم الدراما في تونس والمغرب العربي، كفاءة عالية و أكاديمي يصنع مسيرته بخطى ثابتة في المشهد الدرامي، هو رجل  مسرح بالاساس متحصل على الماجيستير و يعد رسالة الدكتوراة...
     
    اشتغل في اعمال تونسية و جزائرية، هو المبدع الفنان  خالد بوزيد... ادعوكم أعزائي عزيزاتي الى متابعة أطوار هذا الحوار...
     
     
    * النجم خالد بوزيد مساء النور
     
    - سليم مرحبا بك وبكل القراء وشكرا على هذه الدعوة ...
     
     
    * كيف يقدم النجم خالد بوزيد نفسه للقراء في تونس و العالم العربي؟
     
    - خالد بوزيد، اصيل مدينة صفاقس، باحث دكتوراه في فن الممثل وممثل، حلمه ومشروعه ان  يكون انسانا متكاملا... بداياتي كانت في المسرح منذ الطفولة والسنوات الابتدائية، هي حكاية غرام بالتمثيل... شاركت في عدة مهرجانات، وانا طفل صغير مثل مهرجان أيام الفكاهة بصفاقس... ثم المسرح الهاوي... دراستي الاكاديمية بالمعهد العالي للفنون الدرامية ثم الاحتراف، قدمت العديد من الاعمال المسرحية، الى جانب التربصات التي تخص كل ما يتعلق  بالفنون الدرامية، ثم انهيت الماجيستير باطروحة عنوانها "فلسفة الحركة في المسرح الايمائي".
     
    حاليا منكب على انجاز أطروحة الدكتوراه... فيما يتعلق بالسينما الصامتة...
     
     
    * الفنان خالد بوزيد، عرفك المشاهد في تونس أو في المغرب العربي من خلال دورك "الفاهم" في سيتكوم نسيبتي العزيزة، كيف تعلق على ذلك ؟
     
    - أنا بالاساس مسرحي قبل أن اكون وجها تلفزيا، احب المسرح كثيرا، وتواصلت  تجربتي المسرحية لسنوات طويلة، وتحصلت على العديد من الجوائز، منها اعمال مسرحية مبنية على البسيكودراما، او المبنية على المايم والبانتو مايم... ومنها الملحمية والسياسية، مثل مسرحية خمسون... ومسرحية عرائس للكبار، ومسرح الاطفال... تجارب متعددة وبعض الافلام... وللتلفزة... بالنسبة لي انا مشروع ممثل ما زلت أتعلم.
     
    حاليا اقدم تربصات للطلاب او الممثلين أو الفرق... في فن الممثل او الدراماتوجيا والاخراج ...
     
     
    * تعرضت مؤخرا الى وعكة صحية، لو تطمئننا عن أحوالك ؟
     
    - هما في الحقيقة وعكتان صحيتان والحمد لله، هي مراحل صعبة في حياتي، أوقفتني عن العمل لمدة طويلة... حاليا استرجع قوايا تدريجيا... شكرا للأطباء بالمستشفى العسكري الذين ساندوني، حاليا وضعي الصحي في تحسن والحمد لله ...
     
    عملية على القلب واخرى على تقطع عضلات الكتف وانكسار في العظم ...
     
    صدقا يا سليم لا أريد الخوض في المسألة الصحية افضل ان أتقاسم الألم مع نفسي فقط.
     
     
    * النجم خالد بوزيد، رغم ان تجربتك الدرامية والمسرحية ثرية و متنوعة الا ان الجمهور عرفك "بالفاهم" في سيتكوم نسيبتي العزيزة ؟
     
    - عرفني المتفرج من خلال التلفزة، لكن الناس الشغوفين بالمسرح والمسرحيين يعرفونني من خلال الاعمال المسرحية، وهنا أوجه لومي الى السلطة والاعلام بدرجة اكبر حتى يعطي حق المسرح، لان الاعمال المسرحية يمكن ان يكون لها دور فاعل لانه فن حي و طرح أعمق... وياحبذا لو الاعلام يهتم بالنشاط المسرحي، لان دور الاعلام مفقود و لا يتابع الا BEUZ.
     
    دور "الفاهم" في سيتكوم نسيبتي العزيزة، نجح واحبه الجمهور، ويعود الفضل  في هذا النجاح الى: المخرج صلاح الدين الصيد، الله يرحمه والسينياريست وعمل المجموعة ككل... هي شخصية بسيطة، حالمة... شخصية "المجنون" الذي ينطق حكمة... هو شخصية سيزيف الذي يبني و يهدم... هي شخصية كوميدية هزلية، من خلالها حاولنا أكثر ما يمكن، تمرير رسائل ضمن الابتسامة والبهجة التي ترسمها على وجه المتفرج ...
     
    * توقف سيتكوم نسيبتي العزيزة الفجئي، ولم يتواصل، ماهي الأسباب ؟
     
    - نسيبتي العزيزة كان سيمتد للموسم التاسع و العاشر، لكنني انسحبت من هذا العمل، عندما علمت ان الدور لم يتطور، على مستوى مجالات أخرى في الكوميديا، لانني حاولت قدر الامكان ان لا تقتصر على المستوى المنطوق فحسب، بل لعب الممثل وتفاعلاته وإيماءاته، وتفاعله مع الاكسسوار والوضعية و ال réflex و ponctuation وايقاع الحركة، هذا كله لصالح بناء المشهد séquence.
     
    وهو في الحقيقة نتاج للواقع التونسي بكل تجلياته طيلة هذه العشرية الأخيرة، صغناها بأسلوب كوميدي، البسيط "السهل الممتنع" حتى نبعث الامل و نرسم الابتسامة على وجوه كل التونسيين وغير التونسيين  لأن هذا العمل مفتوح على المغرب العربي ...
     
     
    * حسب الكواليس يقال ان هناك حراك وعراك بين المجموعة والجهة المنتجة وهذا ادى طبعا الى توقف العمل ؟
     
    - ليس هناك حراك او اشكاليات... لا... لا أتصور ذلك، لان المخرج رحمة الله عليه كان في مستوى العمل، واعماله دليل على كفاءته، الذي عرف كيف يصور تونس ويجمع التونسيين في الجانب المعيشي ويقدمه في شكل عمل فني راقي... حتى ان التونسي صار يشاهده مرات عديدة دون ان يشعر بالملل.. بالنسبة للانتاج كان جيدا جدا، اشتغلنا في وضع مريح، لم تكن لي اي اشكالية مع الانتاج، أو المجموعة، فقط انسحبت من العمل ...
     
     
    * الفنان خالد بوزيد هل انت مغيب عن الساحة الدرامية ؟
     
    - لا... لا أنا لم أغيب، فقط الأعمال الجادة، سواء كانت كوميدية أو تراجيدية، انا لا افرض نفسي ابدا، إذا وجهت لي الدعوة فإنني أناقش العمل، وان غابت الاضافة فأنا لا أقبل طبعا، لذلك انا لم أغب، والدليل اشتغلت في عدد من الاعمال مع الاخوة الجزائرين ...
     
    كما أن الأعمال الدرامية ليست تلفزية بالأساس، هناك عمال درامي بما هو work shop، تربصات لفائدة الممثلين، او تأسيس مهرجانات، او لجان تحكيم للاعمال الدرامية، هذا كله اشتغل به على طول، كنت في سلطنة عمان، او الجزائر من اجل هذا، ثم في بعض البلدان الأروبية، اذن ليس الانتاج التلفزي فحسب، هناك التكوين، ومشروع التأسيس في الحقل الثقافي الدرامي...
     
    الجزائر هو البلد الشقيق، وانا شخصيا لا أعتبر نفسي غادرت تونس عندما أدخل الى تراب الجزائر، هناك محبة وصداقة كبيرة بيني وبين المبدعين الجزائريين، نعيش نفس التاريخ ونفس الوضع، نفس النضال الدموي المشترك مثل احداث ساقية سيدي يوسف، ونفس الجغرافيا وبالتالي هناك قرابة كبيرة مع اخوتنا الجزائريين...
     
    شاركت في العديد من التربصات، في الجزائر، والمهرجانات وزرت تقريبا 36 ولاية جزائرية.
     
     
    * ماهي الاعمال المشتركة التي كانت بينك وبين الاشقاء الجزائريين ؟
     
    - من بين الأعمال المشتركة التي قمت بها مع الإخوة الجزائريين: عمل "الفيرما"، و عمارة الحاج لخضر وهو سيتكوم قديم جدا ومتواصل، و"يزين سعدك" ونحن الآن بصدد دراسة اعمال اخرى مشتركة مع الاخوة الجزائريين...
     
    هناك اوبيرات ايضا تقام كل سنة بولاية سوق هراس توثق احداث ساقية سيدي يوسف يشارك فيها ممثلون تونسيون وجزائريون، اضافة الى مشاركتي في المسرح الجامعي في عديد الولايات...
     
     
    * الفنان خالد بوزيد هل يبحث عن أدوار  يرغب في تجسيدها ؟
     
    - المشكل ليس في الدور الذي سأجسده، وكنت قد  تحدثت عن ذلك في الاعلام وقلت ان الاعمال الدرامية كانت استسهالا في مجملهما مبنية على ثنائية مس الرغبات الجنسية والعدوانية للمتفرج ... 
     
     
    * لو توضح ذلك خالد بوزيد ؟
     
    - هناك اعمال درامية وقع الاشتغال عليها هي محاكاة للاجرام وتقديم للمجرم بشكل جيد... وهناك اعمال بنيت على الاثارة ويتم ذلك عن طريق جلب ممثلين من مواقع التواصل الإجتماعي... وكانت في مجملها استسهالا للعمل الدرامي وقع بناؤها على ثنائية مس الرغبات الجنسية والعدوانية للمتفرج...
     
    وهناك اعمال جادة أيضا وفيها اجتهاد كبير جدا... واعمال ساهمت في انتشار العنف في تونس...
     
    كنت اتمنى ان يقع الاشتغال على عمال توثق للاحداث التي عاشتها تونس مثل الإرهاب و التسفير... وتوثق الملاحم التي قام بها الجيش والأمن التونسي.
     
    اتمنى ان أشاهد اعمال درامية تذكر امجاد هذا الوطن، ومناضلي هذا الوطن الذين ساهموا في بناء تونس، هناك شخصيات تاريخية يمكن الإشتغال عليها مثل الدغباجي ومصباح الجربوعي، بن زديرة والعديد من الشخصيات الأخرى ...
     
    كما يمكن الاشتغال ايضا على تدهور القيم حاليا عوض ان نقدم مجرمين ويقع تبرير إجرامهم ...!
     
     
    * خالد بوزيد هل لديك فكرة عن حملة سيب الليل؟
     
    - ليس لدي فكرة عن حملة #سيب_الليل صراحة، لأنني منكب على قراءة بعض الكتب، في هذا الوضع الوبائي الذي ارجو ان لا يؤثر سلبيا على بلادنا، وان شاءالله لا تؤثر على صحة الذين لهم مناعة ضعيفة، وان شاءالله يرفع عنا الوباء والبلاء في اقرب وقت...
     
     
    **كيف تقضي وقتك استاذ خالد بوزيد في ظل جائحة كورونا ؟
     
    - بالنسبة لي استغل الوضع الوبائي في الكتابة والمطالعة، هاجسي هو الوضع الثقافي للبلاد ...
     
     
    * كلمة الختام
     
    - ربي يحفظك سليم وشكرا جزيلا على هذه الدعوة، ارجو ان يحفظ الله بلادنا ويحفظ كل أشقائنا، نحن لا نعيش إلا بالأمل ونرفض الانغلاق على الذات، هناك قيم اندثرت لا بد أن نحييها  ونعيدها من جديد ... شكرااااا سليم..
     
     
    الدخول للتعليق

    Please publish modules in offcanvas position.